التصاق الأجنة بالرحم

وصل الاطباء لخلايا خفية تكشف حقيقت عدم التصاق الأجنة بالرحم أظهرت الدراسات الحديثة في أخر مؤتمر للجمعية الأمريكية للخصوبة إنه في حوالي ٣٠-٦٠٪ من حالات عدم التصاق الأجنة بالرحم يكون السبب إلتهاب مزمن بالغشاء المبطن للرحم. ويمثل علاج هذه المشكلة حلاً للكثير من الحالات التي عانت من تكرار فشل الحقن المجهري لعدم التصاق الأجنة.ِ

المشكلة أن هذا الإلتهاب المزمن لأغشية الرحم قد لا تصاحبه أي أعراض أو قد تكون الشكوى من وجود إفرزات مهبلية مستمرة أو إضطراب في الدورة الشهرية أو آلام أثناء العلاقة الزوجية.

وتكمن صعوبة الكشف عن هذه المشكلة إنه لم تكن هناك طريقة محددة لتشخيصها، حتى أظهرت الأبحاث الحديثة بأنه يمكن تشخيص هذا الالتهاب المزمن بإستخدام صبغات خاصة تشخص وجود خلايا البلازما في الأنسجة المبطنة للرحم المعنية بإلتصاق الأجنة. وهذه الصبغات ذات حساسية عالية تصل إلى ١٠٠٪ لإكتشاف تلك الخلايا المرتبطة بالالتهاب المزمن .

واليوم اصبحت ولله الحمد المستشفيات في ايران مجهزه بأحسن الاجهزة والتقنيات الذي تساعد على علاج اغلب الحالات ويرجع ذلك لمهارت الاطباء الايرانية.

للاستفسار تواصل على الواتساب 00989358372018

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *