تحویل مسار المعدة

هناک کثیر من الناس یزعجون من السمنة المزمنة  من حیث تؤدي هذه المشکلة إلی إصابة الشخص بأمراض مختلفة  فیبحثون عن طریق للحصول علی أوزانهم المرجوة  و للوقایة من الأمراض المترتبة منها  فیلجأون إلی عملیات جراحیة بعدما لاتنتج جهودهم لإنقاص الوزن و هناک نوعان من العملیات الجراحیة للقیام بذلک منها تکمیم المعدة و تحویل مسار المعدة و إن الطبیب بعد الفحص یتم بتشخیص نوع العملیة علی أساس حجم جسم من یرید أن یهتم بذلک  الأمر

في هذا المقال جئنا بکیفیة القیام بهذه العملیة و فوائدها و کذلک الإجرائیات قبل العملیة و بعد العملیة وشرکتنا شرکة  گردشگران للسیاحة و العلاج قد وفرت االخدمات العلاجیة و السیاحیة في مدینة شیراز و هي إحدی من المدن التي قویة في الطب و تحتوي علی أفضل الأطباء الخبیرة و الأخصائیة و هم شهیرون في العالم

عملیة تحویل المسار إحدی من  أکثر العملیات الجراحیة  شیوعا  لإنقاص الوزن و أضرارها لیست بکثیر

تحویل مسار المعدة

تحویل مسار المعدة

ما هي  مخاطر السمنة و فوائد إنقاص الوزن عن طریق تحویل مسار المعدة ؟

إن الطبیب یقوم بهذه العملیة للوقایة من مخاطر السمنة  و هي تشمل ارتجاع المعدة و یحدث ذلک عندما یتدفق حمض المعدة و تصل الفم  ، أمراض القلب ، إرتفاع ضغط الدم ، توقف التنفس طیلة النوم ، مرض السكري من النوع الثاني ، السكتة الدماغية

ما هي الإجرائیات قبل القیام بالعملیة ؟

قبل القیام بالعملیة إن الطبیب یهتم بالفحص و اذا یکون الشخص مطلوبا للعملیة یهتم بذلک و یوصیکم بنظام غذائي خاص مثل شرب کمیة کثیرة من الماء ، القیام بالتخلي عن التدخین

تحویل مسار المعدة

تحویل مسار المعدة – عملیة

 : کیفیة القیام بعملیة تحویل مسار المعدة

هناک طریقتین للقیام بهذه العملیة : عملیة مفتوحة و عملیة بالمنظار

کثیر من الأشخاص یرغبون إلی تحویل مسارها عن طریق المنظار لأن بهذا الطریق یتحسن الشخص بسرعة و شعوره بالألم أقل من طریقة أخری

يدخل منظار في البطن عن طریق شق صغير و خلال ذلک یتصل به الكاميرا و یسمح للجراح لکي یری داخل البطن بشکل جید. و لایصف الطبیب هذه الطریقة لکل الأشخاص

و العملیة تستغرق عدة ساعات و المدة التي یجب علی المریض لکي یبقی في المستشفی تتراوح بین 3 أیام إلی 5 أیام

التوصیات بعد القیام بالعملیة

عدم تناول الغذاء حتی یومین بعد العملیة لتحسین المعدة

شرب الماء في رشفة  و متابعة نظام غذائي خاص و القیام بالفحوصات الطبیة المستمرة للإطمئنان علی صحتک الکاملة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *